أخبار
طريق ديرالزور _ تدمر عاد إلى العمل بعد فشل الهجوم لداعش

نقلاً عن تقاریر موقع الخبري ” تحولات جهان اسلام ” و عن مصادر ميدانية التابعة للموقع، بعد فشل و احباط الهجوم لداعش عاد الأمان الي طريق ديرالزور _ تدمر بشكل كامل.

في الايام الثلاثة الماضية قامت قوات داعش الارهابي بعملية سمتها ” غزوة ابي محمد العدناني ” بهجوم كبير على محاور ” الشولا، كباجب والسخنة التي استخدم فيها عدد كبير من الانغماسيين و الانتحاريين و تمكنت تلك القوات بأحراز تقدم في بداية الأمر و قطع الطريق ديرالزور_ تدمر في عدة نقاط. ولكن الجيش العربي السوري و حلفائه من المقاومة تمكنوا من استرجاع بعض النقاط بيقضة في بداية الهجوم.

الخبر التي نشر على ان الشولا سقطت بيد التنظيم لا صحة لها، و الفيديو الذي نشر عن الشولا لم يتم اثبات صحتهه، ايضاً نشر التنظيم شاحنة صغيرة ممتلئة بجثامين شهداء الجيش العربي السوري الذين سقطوا دفاعاً عن المنطقة. هذه الشاحنة كانت تقل قوات تابعة للجيش السوري من ديرالزور و التي دخلت في كمين لداعش و بسبب عدم وجود اسلحة المناسبة استشهد كل من كان في السيارة من ضمنهم قائد في الجيش السوري.

ايضاً لا صحة لما ينشر عن سيطرة الدواعش على جبل طنطورة و محاصرة السخنة.

ولكن الاشتباكات لازالت مستمرة في المنطقة لتوقف الهجوم على طول جبهة شرق حمص. لا زالت قوات داعش موجودة في شمال حميمية و بلقرب من السخنة و ايضاً بعض الانتحاريين الذين تمكنوا من العبور من خط الصد الأولى و البحث مستمر للعثور عليهم.

رابط تحميل الخريطة

تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *